sam. Mai 23rd, 2020

بخصوص التدابير المرصودة لمكافحة إنتشار جائحة فيروس كورونا كوفيد 19 على مستوى ولاية سيدي بلعباس

  • 🔶️تخصيص أكثر من 2850 سريرا للعزل الصحي عند الضرورة .
     🔴 فضلا عن  التدابير الوقائية التي أقرتها السلطات العليا للبلاد ، و تطبيقا لتعليمات والي ولاية سيدي بلعباس السيد ليماني مصطفى،  خصصت الولاية في إطار الإجراءات الاحترازية لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد ما مجموعه 2854 سريرا للعزل الصحي عند الضرورة للحالات المصابة أو المشتبه فيها .
    🔴كما أن هذه الأسرة موزعة ما بين مختلف الهيئات للقطاعين العام والخاص حيث تم توفير كافة الضروريات على غرار الطاقم الطبي والشبه طبي
    والأجهزة الطبية.
    🔴و في هذا الشأن فقد خصصت مديرية الصحة والسكان 98 سريرا موزعة عبر المركز الاستشفائي الجامعي « عبد القادر حساني » والمؤسسة الاستشفائية للأمراض العقلية وأربع مؤسسات عمومية استشفائية بكل من سيدي بلعباس وتلاغ وسفيزف وبن
    باديس إلى جانب 7 مؤسسات عمومية للصحة الجوارية.
    🔴كما تم توفير 460 سريرا من طرف مديرية السياحة موزعة ما بين مختلف المؤسسات الفندقية بعاصمة الولاية إلى جانب توفير 100 سرير من طرف مديرية المصالح الفلاحية على مستوى المعهد الجهوي للفلاحة و480 سرير من طرف مديرية النشاط الاجتماعي وذلك على مستوى مختلف المراكز الطبية البيداغوجية التابعة لها ودار الأشخاص المسنين العطوش ومدرسة الأطفال المعاقين سمعيا برأس الماء.
    🔴وتم في ذات السياق توفير 1200 سرير من طرف مديرية التربية موزعة عبر مختلف الثانويات إلى جانب 300 سرير تم تخصيصها من طرف مديرية التكوين والتعليم المهنيين عبر مختلف مراكز التكوين المهني و216 سرير مخصصة من طرف مديرية الشباب والرياضة على مستوى بيوت ودور الشباب والمدرسة الجهوية للتجمع النخب الرياضية.
    🔴ودائما في إطار الإجراءات الاحترازية لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد جندت مديرية الصحة لولاية سيدي بلعباس 551 طبيب و 1337 ممرض إلى جانب توفير 46 سيارة إسعاف في حين خصصت من جهتها مديرية مصالح الحماية المدنية 7 أطباء و31 سيارة إسعاف.