dim. Sep 20th, 2020

حصيلة نشاطات المصلحة الولائية للشرطة القضائية خلال شهر جويلية المنصرم

حصيلة نشاطات المصلحة الولائية للشرطة القضائية خلال شهر جويلية المنصرم .

            أحصت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية سيدي بلعباس خلال شهر جويلية 237 قضية متعلقة بجرائم القانون العام، تورط في هذه القضايا 318 شخصا ، المصلحة قدمت جميع المشتبه فيهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 75 شخصا منهم الحبس.

المصلحة سجلت في هذا السياق 134 قضية متعلقة بالجنايات والجنح ضد الأفراد تورط فيها 169 شخصا، تم تقديمهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 18 أشخاص منهم الحبس بينما إستفاد البقية من إجراءات الإستدعاء المباشر، في حين تم إحصاء 53 قضية متعلقة بالجنايات والجنح ضد الأموال والممتلكات والتي تورط فيها 71 شخصا، حيث تم تقديم المشتبه فيهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 24 شخصا منهم الحبس بينما إستفاد البقية من إجراءات الإستدعاء المباشر، هذا كما أحصت ذات المصلحة 25 قضية متعلقة بالجنايات والجنح ضد الشيء العمومي والتي تورط فيها 39 شخصا تم تقديمهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 09 أشخاص منهم الحبس بينما إستفاد البقية من إجراءات الإستدعاء المباشر، في حين سجلت ذات المصلحة 18 قضية متعلقة بجرائم المخدرات والتي تورط فيها 30 شخصا تم تقديمهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 18 شخصا منهم الحبس، بالإضافة إلى ذلك أحصت مصالح أمن ولاية سيدي بلعباس 07 قضايا متعلقة بالأسرة والآداب العامة، تورط فيها 09 أشخاص تم تقديمهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع 06 أشخاص منهم الحبس .

هذا كما قامت شرطة سيدي بلعباس بعمليات شرطة منتظمة وأخرى فجائية والتي إستهدفت على وجه الخصوص بعض الأماكن التي يشتبه في تواجد المجرمين بها ، حيث بلغت في مجموعها 57 عملية شرطة تم على إثرها دراسة حالة 1255 شخصا ومراقبة 561 مركبة ، تبين أن 55 شخصا منهم متورطون في قضايا إجرامية حيث تم تقديمهم أمام النيابة التي أمرت بإيداع           11 شخصا منهم الحبس.